اهلا وسهلا بكم بمنتديات همسات اسلامية
هذه ولله الحمد والمنّة صفحات أرجو بها الفائدة لي وللمسلمين في أنحاء العالم وقد وفقني الله تعالى لجمع ما تيسر لي من معلومات تفيدنا في فهم ديننا الحنيف والمساعدة على الثبات على هذا الدين الذي ارتضاه لنا سبحانه ووفقنا وهدانا لأن نكون مسلمين .
وفقنا الله جميعاً لخدمة هذا الدين كل منّا بقدر إمكانياته فكلّنا راع وكلنا مسؤول عن رعيته. بارك الله بالجميع وأتمنى لكم تصفّحاً مفيداً نافعاً إن شاء الله تعالى وشكراً لكم على زيارة هذا الموقع المتواضع. وما توفيقي إلا بالله العزيز الحميد فما أصبت فيه فمن الله عزّ وجل وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان فأسأل الله أن يغفر لي ولكم وأن يعيننا على فعل الخيرات وصالح الأعمال وأن يحسن عاقبتنا في الأمور كلّها اللهم آميـــن.
يسعدنا التسجيل في منتدانا
تحياتى لكم ...........
همسات اسلامية

روحي في الأسحار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

روحي في الأسحار

مُساهمة من طرف الزهراء في الجمعة 16 سبتمبر - 6:56



سُبحـانَ اللهِ الّذِي عزَّ فتعالى ،
لهُ نزولٌ إلى السّمـاء الدّنيـا ..
سُبحانهُ ويتجلّى ؛
يعطِي من سألهُ ،
ويمنعُ من تولّى ..
يرحمُ من يشـاءُ برحمتهِ





- يقولُ اللهُ تعالى : " فلا تَعلَمُ نفسٌ مَـا أُخفِيَ لهم من قُرّةِ أعيُنٍ جزَاءً بما كانوا يعمَلونَ "
قالَ الإمامُ ابنُ قيّم الجوزيّـة : " تأمّـل كيفَ قابلَ ما أخفوهُ منْ قيـامِ الّليلِ بالجزاء الّذي أخفاهُ لهم ،
ممّـا لا تعلمهُ الأنفسُ ، وكيفَ قابلَ قلقَهم وخوفَهم واضطرابَهم على مضاجِعِهم ، حينَ يقومونَ إلى صلاةِ الّليل ،
بقرّة الأعينِ في الجنّـة "
حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح






- قال قاسم الجوعيّ :
" أصلُ الدّين الورَعُ ، وأفضلُ العبادةِ مكابدةُ الّليل ، وأفضلُ طريقِ الجنّـة سلامةُ الصّدر "
صيد القلم / خالد سيّد عليّ


لماذا قيام الليل ؟!

ذلكَ لأنّ :
- قيامَ الّليلِ صـلاةٌ ، والصّـلاة خيرُ عمـل ..

الصّـلاةُ هيَ الصلّـة الروحانيّـةُ بينَ العبدِ وبينَ الله ..
هيَ الّتي يقفُ بهَا العبدُ الذّليلُ بينَ يدي ربّـهِ تبـارَك وتعالى ..
فيخشعُ ، ويخضعُ ، ويبكي ، وتهلّ منهُ العبراتُ ، خشيـةً ورجاءً ..
يسجدُ فينثرُ في سجدتِهِ دعواتهِ ، وأمنياتهِ ..
يشكرُ اللهَ على كلّ ما وهبَ وأعطَى .. ويستغفرهُ من كلّ ذنبٍ ومن كلّ تقصيرٍ وخطأ ..




- مدرسـةُ الليلِ مدرسـةُ الصّبرِ والإخلاصِ ..

حينَ تترك الفراشَ الوثيرَ ، والرّاحةَ الدّافئـة ..
ثمّ تقومُ فتتوضّـأ ، وتجعلُ كلّ الملّذات ورائكَ ..
ذلكمُ الصّـبر الخالصُ ، ومجاهدة النّفس الحقّـة !





- لأنّ في الليلَ سكونًا واطمئنانًا ، !

سكونُ الدّنيـا ، ثمّ سكونُ النّفسِ ، حينمـا يأوي جميعُ النّـاسِ إلى سباتٍ طويلٍ !
وتأتي أنتَ في هدوء هذا الليل ، تناجي ربّـكَ ..
فتشكو إليهِ ما يهمّك ويغمّك ، ترجو منهُ ما تريدُ .. وتلجأ إليهِ وإلى لطفهِ وكرمهِ ، حينَ يقولُ :
" هل من سائلٍ فأعطيه ؟ ، هل من مستغفرٍ فأغفرَ له ؟ " ،
إي نعم ، يا ربّ .. أنا هوَ !
فاغفر لي مغفرةً من عندكَ ، وارزقنِي فضلاً وعطاءً من عندكَ يجعلني في غنىً عن كلّ شيء ، كلّ شيء !
لستُ أريدُ أن أطيلَ ،
لكنّي أحملُ في قلبي حادثًا صادقًا ، وذا شجون !
حينما قرأتُ بأنّ قتادة قال : " مَا سهر الّليل منافقٌ ! " ..
أحسستُ حينهَـا فعلاً بوخزةٍ في قلبي :""(

وَبتُّ أتسـاءلُ كثيرًا كثيرًا ..
لماذا لا نقوم الّليل ؟

وقد أنعمَ الله علينـا بكلّ شيءٍ ، نعم ,, بكلٍّ شيءٍ ..
أعطانا " الصحّة " و " القوّة " حينَ فقدهـا غيرنا ..
أعضاؤنـا كلّها صحيحة ٌ، وعقولنـا سليمةٌ !
وغيرنـا لديهِ الكثيرُ والكثيرُ من المشـاكل الصحيّـة والعقليّـة التّي تعيقه عن ذلك !








أعطانـا نعمةَ " الوقتِ " وَ " الفراغ " لنحسنَ استغلالهُ في طاعتهِ ،
وغيرنـا ليستْ عنده تلكَ النّعمة !

كثيرٌ من وقتنا يمضي ،
أعمـارنا تمضي ..
أيّـامنا تمضي ..
ونحن يومًا مّـا سنمضي أيضًا ..
لكنّنـا لا نفكّر أبدًا ؛
لماذا لا نقومُ ذاتَ ليلةٍ ، لنتوضّأ ونصلّي ؟




يسّر لنـا أمورنـا كلّهـا ،
فنحنُ حينما نريد أن نتوضّأ بالماء السّـاخنِ في شتاء قارصٍ شديد البرودة ، فإنّنـا نستطيعُ ذلكَ !
وحينَ نريدُ أن نضعَ منبّهًا يوقظنـا لنقومَ الليلَ بالهاتف وغيره ، فإنّنـا نستطيعُ ذلكَ أيضًا ! ،
لكنّ غيرنـا لا يملكُ هذه الأشياءِ ! ..
لنسأل أنفسنـا إذًا ،
" لماذا لا نقومُ الّليلَ ؟ " ..






لن أعدّد فضائلها وعظمَ أجرهـا
فأنتمُ بذلك أدرى وأعلمُ ،
ولكن ..
حسبنـا هنـا قول النبّي صلى الله عليه وسلّم :
" أفضلُ الصّـلاة بعدَ الصّـلاةِ المفروضـةِ صلاة الليلِ ! " ..


لنكن ...
كمَا قالَ الله تعالى :
" تَتَجَافَى جُنُوبهم عَنِ المَـضاجعِ يدعونَ ربّهم خوفًا وطمعًا ومّمـا رزقناهم ينفِقونَ "
ولنجعلها البدايةَ ..
ولنبدأ من اليومِ فصاعدًا ، كلٌ حسب استطاعته وقدرته ..
بنيّـةٍ صادقةٍ مقرونةٍ بالدّعواتِ الخالصَـة ..
" يا ربّ ، أعنّـا على قيـام الليلِ .. وقوّنـا على طاعتكَ ! ، "






إن لم تكنِ الليالي كلّهـا ،
فعلى الأقلّ ليلةً كلّ أسبوعٍ ، أو ليلةً كلّ شهر ..
دعونـا لا ننقطع عنهـا بالكليّـة ،.
دعونا لا نتوانى في وصلها فإنها " جنّة "
- منقول للفائدة -

الزهراء
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 6283
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: روحي في الأسحار

مُساهمة من طرف ghada في الجمعة 16 سبتمبر - 17:20

بارك الله فيكي موضوع مميز
جزاكي الله خيرا

ghada
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 205
نقاط : 2333
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/06/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: روحي في الأسحار

مُساهمة من طرف الزهراء في الأحد 25 سبتمبر - 23:46

أسعدني مرورك غاليتي أكرمك الله وأسر خاطرك دنيا وآخرة اللم آمين

الزهراء
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 6283
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: روحي في الأسحار

مُساهمة من طرف أنور علي في الثلاثاء 4 أكتوبر - 0:06




-----_____-----_____-----_____-----_____------_____-----


أنور علي
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 771
نقاط : 3088
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 21/03/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: روحي في الأسحار

مُساهمة من طرف الزهراء في الثلاثاء 4 أكتوبر - 19:58

أسعدني مرورك أخي الكريم أسر الله خاطرك بالدارين اللهم آمين

الزهراء
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 6283
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى