اهلا وسهلا بكم بمنتديات همسات اسلامية
هذه ولله الحمد والمنّة صفحات أرجو بها الفائدة لي وللمسلمين في أنحاء العالم وقد وفقني الله تعالى لجمع ما تيسر لي من معلومات تفيدنا في فهم ديننا الحنيف والمساعدة على الثبات على هذا الدين الذي ارتضاه لنا سبحانه ووفقنا وهدانا لأن نكون مسلمين .
وفقنا الله جميعاً لخدمة هذا الدين كل منّا بقدر إمكانياته فكلّنا راع وكلنا مسؤول عن رعيته. بارك الله بالجميع وأتمنى لكم تصفّحاً مفيداً نافعاً إن شاء الله تعالى وشكراً لكم على زيارة هذا الموقع المتواضع. وما توفيقي إلا بالله العزيز الحميد فما أصبت فيه فمن الله عزّ وجل وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان فأسأل الله أن يغفر لي ولكم وأن يعيننا على فعل الخيرات وصالح الأعمال وأن يحسن عاقبتنا في الأمور كلّها اللهم آميـــن.
يسعدنا التسجيل في منتدانا
تحياتى لكم ...........
همسات اسلامية

الزهد والورع والعبادة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الزهد والورع والعبادة

مُساهمة من طرف sawsan في الأحد 22 يناير - 15:54

الزهد والورع والعبادة





قيل للفضيل رحمه الله :
ما الزهد ؟
قال: القنوع .
قيل: ما الورع ؟
قال: اجتناب المحارم .
قيل: ما العبادة ؟
قال: أداء الفرائض .
قيل: ما التواضع ؟
قال: أن تخضع للحق
وقال: أشد الورع في اللسان .

عقب الذهبي رحمه الله:
هكذا هو، فقد ترى الرجل ورعا في مأكله وملبسه ومعاملته، وإذا تحدث يدخل عليه الداخل من حديثه، فإما أن يتحرى الصدق، فلا يكمل الصدق، وإما أن يصدق فينمق حديثه ليُمدح على الفصاحة، وإما أن يظهر أحسن ما عنده ليُعظّم، وإما أن يسكت في
موضع الكلام ليُثنى عليه .
ودواء ذلك كله الانقطاع عن الناس إلا من جماعة.
السير(8/434 )


وقد جمع النبي صل الله عليه وسلم الورع كله في جملة واحدة فقال :

[ من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه ] الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 3226
خلاصة حكم المحدث: صحيح




فهذا يعم الترك لما لا يعني : من الكلام والنظر والاستماع والبطش والمشي والفكر وسائر
الحركات الظاهرة والباطنة فهذه الكلمة
كافية شافية في الورع
مدارج السالكين

قال ابن القيم رحمه الله :
يا مغرور بالأماني !
لعن إبليس وأهبط من منزل العز بترك سجدة
واحدة أمر بها

وأخرج آدم من الجنة بلقمة تناولها وحجب القاتل بعد أن رآها عيانا بملء كف من آدم وأمر بقتل الزاني أشنع القتلات بإيلاج قدر الأنملة فيما لا يحل وأمر بإيساع الظهر سياطا بكلمة قذف أو بقطرة من مسكر وأبان عضوا من أعضائك بثلاثة دراهم
(قطع يد السارق إذا سرق ما مقداره ثلاثة دراهم)
فلا تأمنه أن يحبسك في النار بمعصية واحدة من معاصيك
{ وَلَا يَخَافُ عُقْبَاهَا }
﴿الشمس: ١٥﴾

sawsan
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1070
نقاط : 4205
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 22/04/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى