اهلا وسهلا بكم بمنتديات همسات اسلامية
هذه ولله الحمد والمنّة صفحات أرجو بها الفائدة لي وللمسلمين في أنحاء العالم وقد وفقني الله تعالى لجمع ما تيسر لي من معلومات تفيدنا في فهم ديننا الحنيف والمساعدة على الثبات على هذا الدين الذي ارتضاه لنا سبحانه ووفقنا وهدانا لأن نكون مسلمين .
وفقنا الله جميعاً لخدمة هذا الدين كل منّا بقدر إمكانياته فكلّنا راع وكلنا مسؤول عن رعيته. بارك الله بالجميع وأتمنى لكم تصفّحاً مفيداً نافعاً إن شاء الله تعالى وشكراً لكم على زيارة هذا الموقع المتواضع. وما توفيقي إلا بالله العزيز الحميد فما أصبت فيه فمن الله عزّ وجل وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان فأسأل الله أن يغفر لي ولكم وأن يعيننا على فعل الخيرات وصالح الأعمال وأن يحسن عاقبتنا في الأمور كلّها اللهم آميـــن.
يسعدنا التسجيل في منتدانا
تحياتى لكم ...........
همسات اسلامية

تغيير النية في الصلاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تغيير النية في الصلاة

مُساهمة من طرف اللهم رضاك والجنة في السبت 18 فبراير - 19:28


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تغيير النية في الصلاة

* سئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين:

- هل يجوز تغيير نية الصلاة بعد الشروع فيها ؟

* الجواب:

- الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم:

تغيير النية إما أن يكون من معيَّن لمعيَّن ، أو من مطلق لمعيَّن :

فهذا لا يصح ، وإذا كان من معيَّن لمطلق: فلا بأس.

- مثال ذلك:

من معيَّن لمعيَّن: أراد أن ينتقل من سنة الضحى إلى راتبة الفجر التي يريد أن يقضيها ،

كبَّر بنية أن يصلي ركعتي الضحى ، ثم ذكر أنه لم يصل راتبة الفجر

فحولها إلى راتبة الفجرفهنا لا يصح ؛

لأن راتبة الفجر ركعتان ينويهما من أول الصلاة.

كذلك أيضاً رجل دخل في صلاة العصر ، وفي أثناء الصلاة ذكر أنه لم يصل الظهر

فنواها الظهر : هذا أيضاً لا يصح ؛ لأن المعين لابد أن تكون نيته من أول الأمر.

- وأما من مطلق لمعيَّن: فمثل أن يكون شخص يصلي صلاة مطلقة - نوافل -

ثم ذكر أنه لم يصل الفجر ،أو لم يصل سنة الفجر فحوَّل هذه النية

إلى صلاة الفجر أو إلى سنة الفجر : فهذا أيضاً لا يصح.

- أما الانتقال من معيَّن لمطلق:

فمثل أن يبدأ الصلاة على أنها راتبة الفجر ،

وفي أثناء الصلاة تبين أنه قد صلاها :

فهنا يتحول من النية الأولى إلى نية الصلاة فقط.

- ومثال آخر: إنسان شرع في صلاة فريضة وحده ثم حضر جماعة ،

فأراد أن يحول الفريضة إلى نافلة ليقتصر فيها على الركعتين

(ثم يصلي الفريضة مع الجماعة) فهذا جائز ؛ لأنه حوَّل من معين إلى مطلق.

* هذه القاعدة:

- من معين لمعين: لا يصح.

- ومن مطلق لمعين: لا يصح.

- من معين لمطلق: يصح. انتهى.

" مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين " ( 12 / السؤال رقم 347 ).

اللهم رضاك والجنة
عضـو جديد
عضـو جديد

عدد المساهمات : 4
نقاط : 1769
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/02/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تغيير النية في الصلاة

مُساهمة من طرف الزهراء في الثلاثاء 21 فبراير - 5:06


الزهراء
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 6243
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى