اهلا وسهلا بكم بمنتديات همسات اسلامية
هذه ولله الحمد والمنّة صفحات أرجو بها الفائدة لي وللمسلمين في أنحاء العالم وقد وفقني الله تعالى لجمع ما تيسر لي من معلومات تفيدنا في فهم ديننا الحنيف والمساعدة على الثبات على هذا الدين الذي ارتضاه لنا سبحانه ووفقنا وهدانا لأن نكون مسلمين .
وفقنا الله جميعاً لخدمة هذا الدين كل منّا بقدر إمكانياته فكلّنا راع وكلنا مسؤول عن رعيته. بارك الله بالجميع وأتمنى لكم تصفّحاً مفيداً نافعاً إن شاء الله تعالى وشكراً لكم على زيارة هذا الموقع المتواضع. وما توفيقي إلا بالله العزيز الحميد فما أصبت فيه فمن الله عزّ وجل وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان فأسأل الله أن يغفر لي ولكم وأن يعيننا على فعل الخيرات وصالح الأعمال وأن يحسن عاقبتنا في الأمور كلّها اللهم آميـــن.
يسعدنا التسجيل في منتدانا
تحياتى لكم ...........
همسات اسلامية

حسنات القلوب أهم من حسنات الجوارح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حسنات القلوب أهم من حسنات الجوارح

مُساهمة من طرف الزهراء في الخميس 22 مارس - 15:34

حسنات القلوب أهم من حسنات الجوارح؛؛؛


حسنات القلوب أهم من حسنات الجوارح؛؛؛













حسنات القلوب أهم من حسنات الجوارح، وهي الأصل أيضاً لحسنات الجوارح، وكذلك على النقيض سيئات القلوب أعظم من سيئات الجوارح، وهي الأصل لسيئات الجوارح












هذه الصورة مصغره ... نقره على هذا الشريط لعرض الصوره بالمقاس الحقيقي ... المقاس الحقيقي 720x540 والحجم 71 كيلوبايت .





عندما يُهاجم الصقر من قِبَل أسراب الغربان ؛ فإنه لا يتعارك معها ، ولكنه يحلق إلى آفاق أوسع وأعلى, حتى تتركه الطيور المزعجة وشأنه














يجب أن نثق أننا ما خُلِقنا أبداً


لِ نفشل !َ

أو لِ نحزن !َ
أو لِ نكُن أُناس بِلا هدف !
يجب أن نثِق أن وجودنا ليس صُدفه
و ليس رقماً فّ حسب ..
وجودنآ لِ حآجة !
أنا موجود : لإن الكون يحتاجني ,
و لأن الله مازال .. يمُد فِي عُمري كُلَ صَباح
لِ أنال نصيبي مِن الطاعة و الفرح و الإنجازات
ثِقتُنآ بِ الله فوقَ كُل شيء , وأي شيء
هو سِر سعادتنا , وتفوقنا










أعظم نجاحاتي ليست التي يتحدث عنها الناس، إنها النجاحات الذاتية التي لا يعلم عنها الخلق ويعلمها الخالق وحده .

وأعظم إخفاقاتي ليست التي يسجلها الخصوم و يدندنون حولها، إنها عيوبي التي أعلمهاو يجهلها الناس.

.((لماذا نحن مسكونون ب (( الآخرين
ماذا قالو و ماذا تركوا ماذا مدحوا و ماذا ذموا
اللهم إنني أغتبط بأصدقاء يأخذونني كما أنا ، لا يبحثون عن عيوبي ، ولا يعاملونني كملاك لا يخطئ ولا يزل.










من الأنسب في الظروف القاسية التي تعانيها الأمة ، والتي صارت واقعاً عملياً منذ عشرات السنين أن يفكر الفرد الواحد في الموقع الذي يفرغ فيه طاقته ، ويؤدي من خلاله دوره وبتحديده يبدأ المسير إليه ، بخطاً ثابتة ، فيكون قد رسم الهدف وحدد الطريق وبدأ السعي .. وهذا يصل وفق السنة الربانية ، ومن ثم تتزايد الأعداد الإيجابية التي تمارس دورها بشكل صحيح ، بدلاً من أن تكون هذه الأعداد تتساءل فقط عن دورها ثم لا تعمل شيئاً بعد .








ما أكثر المتذمرين المترددين حين تطالبهم بعمل طويل يستغرق السنوات ليتوفر على علم أو تخصص أو إبداع أو تفوق! والغالب ليس لديهم وقت لذلك ، وهم يظنون أن كل آلام المسلمين ومصائبهم وإخفاقاتهم تنتهي بوجود دولة ما تعلن أنها إسلامية .













حين لا يكون لديك الكثير من الأشياء ، فليس عليك أن تبالغ في الانتقاء!











لا يمكن القول بأن الحب حرام أو حلال لأنه أمر فطري


يقع على الإنسان بغير اختياره وإنما التحريم أو الحِل

يقع في التصرف الذي يبنى على الإحساس به






















ان الكلمة الصادقة الهادئة المُنطلقة من الحب والإخلاص الملتزمة بالأدب سيكون لها تأثير على المدى الطويل .. كيف لا .. وهي الشجرة الطيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها .











قال أبن عبّاس :

لو قال لي فرعون : ,




لقلت : و فيك !


ف حتى من هو في جبروت فرعون لا تتعامل معه بأخلاقه ،

بل بأخلاقك ..
و عفة اللسان من سيمّاء أهل الإيمان ،
فالشتم و العبارات السوقية لا تصدر من إنسان مهذب في أيِ حقٍ كان .




دمتم بـ خير
م/ن

الزهراء
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 6237
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى