اهلا وسهلا بكم بمنتديات همسات اسلامية
هذه ولله الحمد والمنّة صفحات أرجو بها الفائدة لي وللمسلمين في أنحاء العالم وقد وفقني الله تعالى لجمع ما تيسر لي من معلومات تفيدنا في فهم ديننا الحنيف والمساعدة على الثبات على هذا الدين الذي ارتضاه لنا سبحانه ووفقنا وهدانا لأن نكون مسلمين .
وفقنا الله جميعاً لخدمة هذا الدين كل منّا بقدر إمكانياته فكلّنا راع وكلنا مسؤول عن رعيته. بارك الله بالجميع وأتمنى لكم تصفّحاً مفيداً نافعاً إن شاء الله تعالى وشكراً لكم على زيارة هذا الموقع المتواضع. وما توفيقي إلا بالله العزيز الحميد فما أصبت فيه فمن الله عزّ وجل وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان فأسأل الله أن يغفر لي ولكم وأن يعيننا على فعل الخيرات وصالح الأعمال وأن يحسن عاقبتنا في الأمور كلّها اللهم آميـــن.
يسعدنا التسجيل في منتدانا
تحياتى لكم ...........
همسات اسلامية

من وراء كل ذلك ؟؟!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من وراء كل ذلك ؟؟!!

مُساهمة من طرف الزهراء في الثلاثاء 28 مايو - 6:24

بسم الله الرحمن الرحيم








سبحان الله وبحمده






سبحان الله العظيم










السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..








أما بعد ..






ابتداءً ..




فإني أحمد الله عز وجل حمداً كثيراً على جزيل نعمه ، وعظيم أفضاله ، وعميم إحسانه ، فهل عرفنا الخير إلا منه ؟ وهل رأينا الإحسان إلا من عنده ؟ فكل ما بنا من نعمة _ صغيرة كانت أم كبيرة _ في داخلنا وفي خارجنا ، ليس إلا من كرمه ، وفضله وإحسانه .. أفلا يستحق سبحانه أن تشغف به قلوبنا حباً ..؟






انظر إلى عينيك _ مثلاً _ وسل نفسك : من سواهما لك ؟ من جهزهما بملايين الخلايا الدقيقة ، والأعصاب البصرية ، لتعمل بصورة مدهشة مثيرة ، حتى تتمكن أنت من السير على الأرض ، وحتى تشاهد صور الجمال من حولك ، وحتى تستطيع القراءة والكتابة ، بل وحتى تستمتع بالحياة كل الحياة ..!؟






من وراء ذلك ؟ ليس سوى الله جل في علاه ..






كذا قل في السمع .. والشم .. واللسان .. والأسنان .. والجهاز الهظمي .. والجهاز العظمي .. والجهاز التنفسي .. والكريات البيضاء والحمراء ، والعقل .. والذاكرة .. والمفاصل .. والعظام .. و..و ..






إلى آخر هذه العجائب ومن وراء العجائب عجائب أخرى لا تخطر لك على بال .. !








من وراء ذلك كله ؟ من حرك هذه الخلايا والأجهزة ، المتداخلة المعقدة ..!؟






من غير الله سبحانه ..!؟








وهذه الحياة التي تموج من حولك :






الشمس .. القمر .. الليل .. النهار .. الهواء .. السماء ..النجوم .. البحار .. الأشجار .. الطيور .. الحيوانات ..الخ الخ






من وراء ذلك كله ؟؟! ليس سوى الله مولانا وخالقنا ومالك الكون كله سبحانه ..









ثم ألم يلفت نظرك ، ويهز قلبك هذه الأنغام الشجية من حولك ..






حفيف الشجر .. زقزقة العصافير .. خرير المياه .. هديل الحمام .. دوي الرعود .. تغريد الطيور .. هبوب الرياح .. أصوات الحيوانات على اختلاف أنواعها ..






وهذه اللوحات البديعة المعروضة في صفحة الكون ليل نهار :




غروب الشمس الرائع .. منظر شروقها المثير .. أمواج البحر وتدافعها .. صفاء السماء .. البساط الأخضر المبهر .. مناظر الشلالات _ ولو من خلال صورة _ إلى آخر هذه البدائع الرائعة ...؟ من وراء هذا كله ؟ أليس الله وحده ..






ولله در القائل :






صورٌ وعجائبُ إنْ ذُكرتْ ** ذكر الخلاق على الأثرِ






وقول الآخر :






وفي كل شيء لهُ آية ** تدل على أنه واحدُ








وأسأل نفسي كثيراً _ وأدعوك إلى أن تسأل نفسك طويلا _ :






تُرى لماذا لا تُـشغف قلوبنا بحب هذا الرب الجليل المبدع العظيم ؟!








لماذا لا تتعلق به نفوسنا وقلوبنا وأرواحنا كل التعلق ، مع أننا نرى أنها تتعلق بمخلوق حين يمد لها بعض صور الإحسان ؟!






ثم هي لا تتعلق بهذا الرب العظيم وهو الذي منحها كل نعمة هي فيها ..!!






سبحانك هذا بهتان عظيم !!






قال بعض العارفين :








والله إنه جدير بهذا القلب أن يسجد لله سجدة لا يقوم منها ابداً !!!






ولقد ورد في الأثر أن هناك ملائكة في حالة سجود دائم ، هكذا خلقهم الله ، وهكذا يظلون حتى قيام الساعة ، وحين يرفعون رؤوسهم ويرون الله سبحانه ، بجماله وكماله وجلاله ، يقولون : سبحانك ، ما عبدناك حق عبادتك !!






فماذا سنقول نحن ، ونحن _ أقصد الصالحين منا وفينا _ إنما نعطي الله فضلة أوقاتنا ، ثم ننغمس في متابعة أهوائنا ..!!!






في كثير من الأحيان ، أرى أننا نتصرف كأنما نحن مستغنين عن الله ربنا !!






مع أننا في الحقيقة محتاجون إليه مع الأنفاس ..!! سبحانك ربنا ..!










أخي الكريم :أختي الكريمه






الكلام عن الحبيب ذو شجون ، والكلام عن الحبيب حبيب .. وهل أحب إلى قلوبنا من ربنا سبحانه ؟!






ألنا رب سواه ؟ أم لنا مولى غيره ؟ هل رأينا الخير إلا منه ؟ هل وصلت إلينا النعم إلا من خزائنه ؟ هل كان لنا وجود إلا بفضله ؟ هل كان يمكن أن يكون لنا قوام إلا بقدرته ؟ هل لنا نجاة إلا بعصمته ورحمته ؟ هل ، وهل ، وهل .الخ !






وأعود فأسأل نفسي السؤال الذي يقلقني دائما وأبداً :








فلماذا لا تمتلئ قلوبنا بحبه ، حبا حقيقا يجعل حياتنا كلها وقفا له ، ومن أجله !؟






ألم تسمع أو تقرأ قول الله تعالى ( والذين آمنوا أشد حبا لله ) ؟






لاحظ كلمة ( أشد حبا ) فهذا يعني مما يعنيه : أنهم يحبون اشياء أخرى في حياتهم ، كما هي حياة الناس من حولهم ، ولكن هؤلاء يتميزون بشيء خاص ، ذلك الشيء أن حبهم لله اشد من حبهم لزوجاتهم وأبنائهم وأموالهم وشهواتهم الخ




إنهم يحبون الله حبا يملك عليهم مشاعرهم كلها ، حب الله فوق أهوائهم . فوق شهواتهم .. فوق الدنيا كل الدنيا ..!






إنهم استطاعوا أن يشعلوا مجامر قلوبهم بنار الحب ، حتى توهجت وتلألأت !!




ولقد ورد في الحديث الشريف : أحبوا الله من كل قلوبكم .




وفي الحديث الآخر : ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان .. وذكر على رأس هذه الثلاث الخصائص : " أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما "






وأرجو أن لا يفوتك لفظ ( حلاوة الإيمان ) فإن للإيمان حلاوة واي حلاوة !




حلاوة يجدها القلب المقبل على الله ، المحب له ، فتنسيه كل لذاذات الدنيا !!






وعلامة ذلك عند هؤلاء : أن تجدهم أكثر الناس ذكرا لله ، وحرصا على المبادرة إلى طاعته ، وأشدهم إقبالا على خدمته ، وأكثرهم حملا لدعوته حيثما كانوا ..






..






وما أروع ذلك الدعاء الذي رفعه أحدهم وهو يناجي خالقه ، ليحرك بمعانيه مزيدا من نيران الحب لله في قلبه .. فقال :






إلهي .. أنا الصغير الذي ربيته ، ثم نسيك !






إلهي .. أنا الضعيف الذي قويته ، ثم عصاك !






إلهي .. أنا الفقير الذي أغنيته ، ثم أعرض عنك !






إلهي .. أنا المريض الذي شافيته ، ثم لم يشكرك !!






إلهي .. أنا العاصي الذي سترته ، ثم تمادى في غيه !!






إلهي .. أنا التائب الذي أقبل عليك منكسرا ، ثم قبلته وتلقيته بالمغفرة ..!






فلك الحمد ثم لك الحمد .. كيف لا يحبك قلبي يا إلهي..!!


مما راق لي









اللهم أني أسألك حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربنى إلى حبك






أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه


اللهم أجعل تذكيري هذا صدقةً جاريه لي ولوالديّ رحمهما الله ولأموات المسلمين أجمعين ولمن قرأها



الزهراء
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 1813
نقاط : 6237
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من وراء كل ذلك ؟؟!!

مُساهمة من طرف أنور علي في السبت 30 نوفمبر - 11:28

[b][b][b][b]جزاكم الله خيرا
أسال الله أن لايرد لكم دعوة ،
ولايحرمكم من فضلة ، ويحفظ أسرتكم وأحبتكم ،
ويسعدكم ، ويفرج همكم ،
وييسر أمركم ، ويغفر لكم ولوالديكم وذريتكم ،
وأن يبلغكم أسمى مراتب الدنيا وأعلى منازل الجنة .
اللهم آمين
أثابكم الله علي جمال ماطرحتم ونفع بك الله ياغالي
[/b][/b][/b]
[/b]


-----_____-----_____-----_____-----_____------_____-----


أنور علي
شخصية مميـزة
شخصية مميـزة

عدد المساهمات : 771
نقاط : 3042
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 21/03/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى